الثلاثاء، 9 مارس، 2010

الـعـدوان الثـنـائـي ضـد فـلـسـطـيـن

((مبارك والصهيونية))*



بعد ضم الحكومة الاسرائيلية للحرم الإبراهيمي ومسجد بلال بن رباح للآثار الاسرائيلية، وفي ظل صمت وتواطؤ الأنظمة العربية، اقتحمت الشرطة الاسرائيلية باحة المسجد الأقصى وقتلت وجرحت واعتقلت العشرات ممن كانوا معتصمين داخل الحرم. يأتي ذلك بعد أن حاول متطرفون التحرش بالمصلين أثناء احتفال الصهاينة بعيد "المساخر". وهذه الأحداث تعتبر حلقة في سلسلة مخطط تهويد القدس خاصة بعد التخطيط لضم كنيسة القيامة أيضاً للآثار الاسرائيلية.


هذا الهجوم على المقدسات الإسلامية والمسيحية، على حد سواء، يتم تحت أعين الأنظمة العربية المتخاذلة. ولا يجب أن نتوقع أي رد فعل من تلك الأنظمة، وبالأخص النظام المصري الذي تخلى تماماً عن القضية الفلسطينية منذ اتفاقية كامب ديفيد.

فنظام مبارك الذي يمارس التطبيع مع الكيان الصهيوني في كافة المجالات، ويصدر له الغاز والحديد والأسمنت بأرخص الأسعار من أجل مصالح استثمارية لحفنة من رجال الأعمال الاحتكاريين الخونة في مصر، ذلك النظام يبني الآن جداراً فولاذياً لإحكام الحصار على أهالي غزة، وينفق على هذا الجدار مبالغ طائلة بدلاً من دعم الخدمات الاجتماعية للشعب المصري في التعليم المجاني والتأمين الصحي.. إلخ.


إن أول خطوة لتحرير الأقصى هي الإطاحة بكل العلاقات والمصالح بين النظام المصري العميل والكيان الصهيوني

والطريق لتحرير كل التراب الفلسطيني يبدأ بتحرير مصر من ذلك النظام الذي يحاصر أهالينا في فلسطين كما يحاصرنا هنا في مصر بالفقر والجوع والبطالة.

شاركونا وتواصلوا مـعنا:
0161413163
------------------------------------------------------
www.hakycairo.blogspot.com


(طلاب حركة حقي)
-----------------------------------------------
*تم توزيع هذا البيان في جامعة القاهرة يوم الأحد الماضي الموافق 7 مارس .

0 اترك تعليق Comments: